مفهوم الشخصيه السيكوباتية _ وعلاقتها بالجنس والعاطفه

الشخصية السيكوباتية

إعلان

الشخصية السيكوباتية :

بعض المصطلحات في علم النفس تُثير اللُّبس مثل مصطلح الاعتلال النفسي أو ما يُعرف بالشخصية السيكوباتية، والذي يندرج تحت اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع وفيه يعرض الفرد أنماط من التلاعب والانتهاك للآخرين ويقوم بمعارضة قواعد وسلوكيات المجتمع.

ويشمل هذا الاضطراب أيضًا الشخصية المعتلة اجتماعيًا حيث لا يوجد فرق سريري بين الشخصيتين، وتتميز الشخصية السيكوباتية بالاندفاع والعدوانية وعدم القدرة على إقامة علاقات ناجحة لأنها تفتقر للتواصل العاطفي، ويسبب مرورها بحياة الآخرين الضرر لهم.

إعلان

كما أن هذه الشخصية لا تضع اعتمادها أو ثقتها بأحد إلى جانب ذلك هم قادرون على إقامة علاقات، وفي الحديث عن الشخصية السيكوباتية والجنس يُذكر أن تجربتهم مختلفة عن الآخرين.

الشخصية السيكوباتية والجنس

فيما يأتي بعض السلوكيات التي تتعلق بالشخصية السيكوباتية والجنس :

عدم مشاركة الجنس كتجربة عاطفية :

يُفترض بالجنس كونه تجربةً عاطفية وحميمة واتصالاً عاطفيا قويًا ومثاليًا ويمنح شعور الثقة والديمومة، ولكن ليس لدى الشخصية السيكوباتية فهم يريدون الحصول على تلبية احتياجاتهم رغم كلّ شيء وبغض النظر عمّا قد يتكبّده الآخرين في سبيل ذلك.

لذا تكون علاقاتهم غير صحيّة وخالية من الاحترام والتبادل، فهم ينظرون لكل شيء كوسيلة لتحقيق الغاية ويعدون التجربة الجنسية لعبة محسوبة أكثر من كونها تجربةً عاطفية ويملكون فنّ الأداء فمثلاً يمكنهم قول “أنا آسف” بأفضل لهجة حسّاسة ويعلنون الحب بطريقة مبهرة مما يجذب الآخرين للتعلّق بهم ويُمكّنهم فيما بعد من تحقيق غاياتهم.

 الشخصية السيكوباتية
الشخصية السيكوباتية

إعلان

انتقاء الضحايا ثم التخلّي بقسوة :

يختار السيكوباتي ضحاياه بحالة من الوحدة أو الكآبة أو الضعف ثم يُقدّم نفسه كشخصٍ جيّد للغاية ويمكن تمييزه عن طريق بعض الإشارات مثل تكلّف الإطراء، البحث عن الشفقة أو التعاطف.

وخلق احساس بالتشارك العميق بينهما، ويبدأ السيكوباتي بطرح أسئلة شخصية في وقت مبكرٍ جدًا وذلك للتحقق من نقاط الضعف لدى الشخص المستهدف ثم يتخذ خطوة نحوعلاقة جنسية، وبعدها يقوم بسلسلة من أساليب قتل احترام الذات للضحية مثل العزل عن العائلة والأصدقاء والنقد الشديد بطرق متنوعة وفي النهاية يتخلّى عنه بقسوة وبشكلٍ سريع.

وهنا يعتمد شفاء الضحية من هذه العلاقات على مدى تفهّمه لاختلاف الاحتياجات العاطفية للشخص السيكوباتي والتي تتلخّص بخدمة الصورة الذاتية لا على التبادل والمعاملة بالمثل وإنهم رغم أساليبهم المخادعة عديمو ضمير لا يكترثون لمشاعر الضحية.

 الشخصية السيكوباتية
الشخصية السيكوباتية

علاقات متعددة، قصيرة الأجل :

ينخرط السيكوباتيين بالسلوك الجنسي غير الشرعي أو يقوم بالعديد من العلاقات الزوجية قصيرة الأجل وقد وجد ارتباط السيكوباتية بالمزيد من السلوكات الجنسية اللاأخلاقية والأقل التزامًا.

والملفت أنهم لا يقومون بممارسة الجنس غير المشروع بسبب حبهم له ولكن الأمر يتعلق بتعزيز الأنا لديهم أو كدفاع في مواجهة الملل الذي يشعرون به عادةً.

كما أن الجنس يتيح للسيكوباتي الوصول السريع وبشكلٍ لا يصدق لشخصٍ آخر في أشد حالاته الحميمية ضعفًا والتي يكون بها سريع التأثر بالنقد ومعرّض للتجريح وكونهم أشخاص يترقّبون الأهداف فيمكنهم استغلال حالة الشخص الضعيفة هذه.

 الشخصية السيكوباتية
الشخصية السيكوباتية

شاهد أيضاً : ما هي الشاكرات السبع الموجوده بـ جسم الإنسان ؟

out link

إعلان

إعلان