الثقافة
أخر الأخبار

من هو جيفارا ؟ وما هي أشهر أقواله _ وكيف تم اعدامه ؟

مقدمه :

  • يعد تشي جيفارا من أشهر القادة العسكريين الثوريين الموالين للحزب الشيوعي الكوبي وقد عرفه كثيرون بتشي جيفارا و ارتبطت صورته دائما بالنضال الثوري المقرون سواء كان بالمشاركات والتأثيرات الثوريه الحركيه أو كان بكتاباته وأشعاره التي كانت بمثابة المولد الحقيقي لثوارات نشبت في الحقبه الزمنيه في عهده او المواليه له بعقود وعقود الي ان تم قتله واعدامه علي يد القوات النظاميه .
  • من هو جيفارا ؟ وكيف ساهم في التغيير الثوري ؟ وما هي اشهر كتاباته ؟ وكيف تم تصفيته واعدامه ؟ هذا ما سنناقشه في هذا المقال .
جيفارا _ صوره ارشيفيه

السيره الذاتيه ل جيفارا :

  • ولد جيفارا في الأرجنتين وتحديدا في روسايو عام 1928 وقد كانت والدته تدعي سيليا دي لاسيرنا أما والده فهو إرنستو جيفارا حيث كان أكبر أخواته الخمسه
    ينتمي إلي عائلة تنحدر من أصول إيرلندية وأسبانية باسكية وقد تكفلت والدته بتعليمه في المنزل ليتلقي تعليمه الـأساسي ويحقق تفوقا كبيرا في الرياضيات والأدب
  • نشأ جيفارا في عهد الديكتاتور الفاشي لجوان بيرون الذي شهد احتدام الأزمات اسياسية في الأرجنتين لذلك عاني من المآسي التي تعرض لها لاجئي الحرب الإنسانية الأهلية لذلك طبعت في ذهنه صورة استنكار للظلم والإستعباد
  • أصيب منذ صغره بمرض الربو الحاد الذي ظل ملازما له طوال حياته لذلك لم تتاح له الفرصة للتجنيد العسكري
  • كان غيفارا كاتبًا أيضًا، فقد اعتاد كتابة يومياته وأبرز ما نُشر له هو كتيب حمل عنوان ” مذكرات شاب علي دراجه ناريه “

إقرأ أيضاً : محمد أبو النور يكشف الستار عن ” بابلو سكوبار” إمبراطور تجارة الكوكايين علي مر العصور

أهم انجازات جيفارا :

  • بحلول عام 1955، كان غيفارا متزوجًا ويعيش في المكسيك، حيث التقى الثوري الكوبي فيديل كاسترو وشقيقه راؤول، اللذان كانا يخططان للإطاحة بحكومة فولغينسيو باتيستا. عندما نزلت قواتهما المسلحة المعدودة في كوبا في 2 كانون الأول/ ديسمبر 1956، كان غيفارا معهم وبين القلة التي نجت من الهجوم الأول. على مدى السنوات القليلة التالية، أصبح تشي مستشار رئيسي لكاسترو وقائدًا لقوات العصابات المتنامية في هجماتها على نظام باتيستا المنهار
  • وحول اجتماعهما الأول قال تشي: “لقد التقيت به خلال إحدى الليالي الباردة في المكسيك، وأتذكر أن حديثنا الأول يتعلق بالسياسة الدولية”. وقال فيدل كاسترو عن ذلك الاجتماع: “في نفس الليلة – نحو الصباح – كنت أحد المشاركين في الحملة مع غرانما. كان يعرف الكثير عن الماركسية اللينينية، والتفكير الذاتي، وحريص جدًا على التعلم، وكان على قناعة باللينينية. عندما التقينا تشي كان بالفعل ثوريًا مثقفاً”
  • وفي كانون الثاني/ يناير 1959 سيطر فيدل كاسترو على كوبا وعيّن غيفارا مسؤولًا عن سجن لاكابانيا، حيث يقدر أن مئات الأشخاص أعدموا بأوامر غيفارا غير القضائية. كما عيّن في وقتٍ لاحق رئيسًا للبنك الوطني ووزيرًا للصناعة، وقام بالكثير لتحويل البلاد إلى دولةٍ شيوعية

ومن إنجازات جيفارا أيضاً :

  • في أوائل الستينيات، عمل غيفارا أيضًا سفيرًا لكوبا بعد حصوله على الجنسية في 9 شباط/ فبراير، وجاب العالم بنية إقامة علاقاتٍ مع دول أخرى، وعلى الأخص الاتحاد السوفيتي، الذي كان لاعبًا أساسيًا خلال غزو خليج الخنازير وأزمة الصواريخ الكوبية. فمن تموز/ يوليو حتى آب/ أغسطس جال كرئيس لوفد رسمي إلى الإمارات العربية المتحدة ومصر حيث التقى جمال عبد الناصر. واستمرت الرحلة إلى الهند وتايلاند واليابان وإندونيسيا وباكستان. ولدى عودته، أعلن تشي عن دهشته للتعاطف الذي أثارته الثورة الكوبية في جميع أنحاء العالم
  • وفي 17 تشرين الأول/ أكتوبر، نصح تشي طلاب الجامعات قائلًا: “كونوا على اتصال مع الناس، ليس “لمساعدتهم” بالمعرفة أو بأي شيء- مثل سيدة أرستقراطية تعطي عملة نقدية إلى متسول- لكن ليصبحوا مساهمين في القوى الثورية التي تحكم كوبا اليوم، ليكونوا جزءًا من الثورة، وفي الوقت نفسه، ليحصلوا على الخبرة التي قد تكون أكثر أهمية من جميع الأشياء المثيرة للاهتمام التي تتعلمها في هذه المناهج “. وفي 23 تشرين الثاني/ نوفمبر قام بإحداث “يوم العمل التطوعي ” في كوبا
  • كما أصدر كتيبًا حول حرب العصابات، وفي عام 1964 ألقى خطابًا أمام الأمم المتحدة أدان فيه السياسة الخارجية الأمريكية والفصل العنصري في جنوب إفريقيا

إقرأ أيضاً : شاهد بالفيديو .. اللقطات الأولى لانهيار جسر شاهق فوق خليج شرق تايوان

أشهر أقوال جيفارا :

  • أحلامي لا تعرف حدوداً .. كل بلاد العالم وطني، وكل قلوب الناس جنسيتي ، فلتُسقطوا عنّي جواز السفر .
  • أنا لست محررا ، المحررون لا وجود لهم، فالشعوب وحدها هي من تحرر نفسها .
  • قد يكون من السّهل نَقل الإنسان من وطنه، ولكن من الصعب نَقل وطنه منهزم
  • عند الحاجة نموت من أجل الثورة، ولكن من الأفضل أن نعيش من أجلها.
  • خيرٌ لنا أن نموت ونحن واقفين مرفوعي الرأس من أن نموت ونحن راكعين.
  • علّموا أولادكم أن الأنثى هي الرفيقة، هي الوطن، هي الحياة.
  • لا تُحمَل الثورة في الشّفاه ليُثرثَر عنها، بل في القلوب من أجل الشهادة من أجلها.
  • لا يزال الأغبياء يتصوّرون أنّ الثورة قابلة للهزيمة .
  • أتدري كيف أتمنّى أن أموت؟ كما تمنّى بطل قصّة جاك لندن، إمّا أن ينتصر، أو يموت . وكثيرون سقطوا في طريق النصر الطويل

كيف مات جيفار وكيف تم اعدامه :

  • جندت الإستخبارات الأمريكية فيليكس روديغيز ليعمل كمخبر للإرشاد عن مكان جيفارا فكشف عن مكان تواجده في بوليفيا حتي تمكنت القوات البوليفية من محاصرة معسكر بواد جورو مكان تواجد جيفارا و خلال مطاردته أصيب بجراح في ساقه وأخذ أسيرا وتم تكبيله وقيادته لمدرسة قريبة من قرية لاهيغوايرا حتي قام ماريو تيران بإعدامه رميا بالرصاص وقبل أن يقتله قال جيفارا( أطلق النار فأنك فقط تقتل رجلا) وكان مقصده من ذلك أنه لن يستطيع القضاء علي كل الشعوب التي تطالب بحريتها .
جيفارا مع أسرته

إقرأ أيضاً : ما هو مفهوم وفوائد حجر الياقوت الأحمر

المصادر :

المصدر الاول

المصدر الثاني

الوسوم

رئيس التحرير : محمود عبد العليم

لتقديم الإقتراحات والدعايه والإعلان .. برجاء الإتصال علي رقم : 01062371667

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: